5 أسئلة حاسمة يجب طرحها قبل التفكير في دخول مجال ريادة الأعمال

تبين دراسة جديدة من مركز تنمية و ريادة الأعمال في أمريكا و الذي يمثل مراكز تنمية الأعمال الصغيرة و الناشئة أن جيل الألفية هو واحد من أكثر الأجيال تأثيرا في مجال ريادة الأعمال،وذلك بسبب توفر المزيد من الخبرة مع تطور الشركات الناشئة و الصغيرة.

حيث يوضح توم بورتيسي رئيس “MFV Expositions” و الذي لديه خبرة أكثر من 20 عاما في صناعة الامتياز و الأعمال كيف أنه يجب عليك طرح خمسة أسئلة و الإجابة عنها قبل الدخول إلى عالم ريادة الأعمال:

1. هل لديك روح المبادرة؟

يقول بورتيسي: “إن ريادة الأعمال الحقيقية هي وظيفة بدوام كامل 24/7 ، وفي حين أن النجاح كرجل أعمال يمكن أن يكون مجزيا بشكل لا يصدق، يحتاج جيل الألفية إلى التأكد من أنهم مستعدون للتضحية التي تأتي معها”.

“هل أنت مستعد لقضاء الوقت بعيدا عن الأصدقاء / الأسرة؟”، ويظيف. “هل أنت مستعد للرفض، خيبة الأمل، الفشل؟ هل أنت مستعد لعدد لا يحصى من الليالي بلا نوم – المخاطرة يكل شيء كنت قد حصلت عليه؟ ”

إذا كنت على استعداد للتضحية، وجعل ريادة الأعمال مجال حياتك وليس مجرد عملك، قد تكون في أفضل وضع لتحقيق النجاح على المدى الطويل.

2. ما هو شغفك

لم يكن أبدا سهلا البدأ في الأعمال التجارية الصغيرة والترويج لها، رغم التكنولوجيا الحديثة، ولكن ليس كل الأفكار التجارية يتم إنشاؤها على قدم المساواة .

يقول بورتيسي: “هناك الآلاف من الفرص التجارية المتاحة”، مما يحد من بحثك عن الشغف ويهدف ذلك إلى مواءمة المهارات الخاصة بك. “رجال أعمال الألفية الذين يتبعون الفرصة دون اعتبار لمصالحهم الخاصة قد يجدون أنفسهم أمام عوائق كثيرة” .

3. هل لديك المال؟

يقول بورتيسي: “إن فهم التكاليف الإجمالية أمر بالغ الأهمية”. ريادة الأعمال تأتي مع الكثير من التكاليف المالية فضلا عن التضحيات الاجتماعية والشخصية، والفهم الواقعي للتوقعات الخاصة بك هو مفتاح للنمو.

يقول بورتيسي: “قبل أن تنتهز فرصة عمل جديدة، قم بتخطيط إجمالي الاستثمارات – تكاليف الشراء،  المخزون، و مقدار رأس المال الذي ستحتاج إليه”.

إذا كنت تفهم و تدرس التكاليف الحقيقية للفرص، فسوف تكون قادرا على تقييم أي منها هو الصحيح وتأكد من أنك في طريق النجاح الذي تخطط له.

4. تعلمك من أمثلة و أخطاء الآخرين

واحد من أفضل أجزاء بدء الأعمال في هذا اليوم هو القدرة على التعلم من أولئك الذين سبقوك في المجال، حيث يمكنك دراسة و تجنب بعض أخطائهم.

ويقول بورتيسي: “يجب التواصل مع أصحاب الأعمال الصغيرة الآخرين الذين نجحوا وناضلوا”. “تعرف على التحديات التي تغلبوا عليها وتقبل توجيهاتهم لتحقق أفضل النتائج”.

5. كم ستحتاج من الدعم؟

يقول بورتيسي: “ريادة الأعمال ليست نتاج لعمل شخص واحد. قوة الشبكة المهنية الخاصة بك والعلاقات الشخصية والعلاقة مع الأفراد الآخرين يمكن أن يولد الفرق بين نجاح وفشل الأعمال .

عندما يكون لديك شعور ومعرفة واضحة مع الفريق الذي سيدعمك، ستكون أكثر قدرة على رسم طريقك إلى نجاح و ريادة الأعمال.

 

المصدر incarabia